اتفاق امريكي “اسرائيلي” لضرب أهداف في لبنان وسوريا وغزة

img

في الوقت الذي بدأت فيه الحكومة اللبنانية البحث عن وسائل لاخراج البلد من أزمتها الاقتصادية، ذكر مصدر دبلوماسي غربي أن هناك خشية كبيرة لدى دول الاتحاد الاوروبي من ملامح تحركات عسكرية اسرائيلية مفاجئة بعد الانتخابات الاسرائيلية في الثاني من اذار القادم، في ظل معلومات استخبارية موقوقة عن اتفاق اسرائيلي أمريكي لضرب أهداف في الساحة اللبنانية والساحة والسورية.
وقال المصدر أن “اسرائيل” انهت استعداداتها لتدخل (نوعي) في قطاع غزة الذي سيكون مسرح العمليات الاوسع يكون مقدمة لفرض واقعي لصفقة القرن التي تعمل واشنطن على تأمين الارضية الهربية الصلبة لتحويلها الى امر واقع، وهذا سيجعل من توطين اللاجئين الفلسطينيين امرا حتميا في لبنان الذي سيتعرض ايضا لمقايضة صعبة على وضعه الاقتصادي المتهالك، واضاف المصدر أن اسرائيل ستقوم بعد الانتخابات ببسط سيادتها على غور الاردن ومستوطنات الضفة الغربية بموجب صفقة القرن بالتزامن مع العملية العسكرية في قطاع غزة، فيما يبقى حجم الاستهداف في سوريا غامضا ولا ضمانات ببقاء الجبهة اللبنانية خارج الصراع.

المنار المقدسية

الكاتب محرر الموقع

محرر الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً

*

code