نبض الوعي العربي ترحب بكل فكر يومض في أفق الثوابت الوطنية و العربية ، فمن رفع ساريتها فبحرنا واحد و من ابتغى غيرها هدفا و منهجا فلا مقام لمقاله في نبضنا

دعـوة’’ لا ’تـرَدْ..!!؟

img

رشيد الجشي

 

 

عبرتْ أمامي ذاتَ يومٍ فاتـن’’= أطيابها فـَوق الغصونِ تخايَـلتْ

قد راودتـني للوصالِ بـلحظِها = والعين’تدعو لو أحَبَّتْ من رأتْ

هذي الشَقيةُ..قد دعَتْني دعوةً = ما كان يَرْفُضُها ملاكٌ..لو دَعَتْ

بلْ سَوفَ يَغدو مثلَنا مُتَأنْسِناً = لولاهوَى في حِيْنِ عَرْبَدَ وانْفَلَتْ

حاولْتُ فِي عَزمٍ تجاهلَ نَظْرَةٍ = لو أمْعَنتْ بالصَخْرِ..كانتْ فَتَتَتْ

حاولتُ لكن..قد تَداعى دونَها = عَزمي وكُلُ مَعاقِلي قد أسْلَمَتْ

كالنَجْمِ شقَّتْ عَتْمَتي بِبهائِها = هَزَّتْ عُـزوفِي بالجنابِ فايْقَظَتْ

فالقلبُ فيَ غفواتِ صَدرٍ حالِمٍ = حَضَنَ السَناءَ ونارُهُ..قَد ’أُجِجَتْ

واختالَ في صدرِ الخَلِيِ وهَزَّه’ = هَـزَّاً بِقَـبْضَةِ..عَيْنُها قـد أقطبَتْ

نادى عزوفاً للهوى في غِبْطَةٍ = فأجْبْتُ من نادى بروحٍ حَمْحَمَتْ

طاوَعتُ قلباً لِلمَحَبةِ..قد دعا = وأنا بِطبعي أسْتَجيـبُ.إذا دَعَـتْ

@@@@@@@

طاوَعْتُ قَلباً قد دعانِي للهَوى = وقِفارُ روحي بعد سَقْيٍ أزهَرَتْ

مع أنني ما كُنتُ أحْلَمُ بالهَوى = ما بعدَ أنْ عَني..سِنينِي أدْبَرَتْ

والشيبُ غافَلَني.وخَطَّ ذَوائِبي = بخطوطِ من ثلْجِ وأفْنانِي انْحَنَتْ

والعيْنُ ما نَظَرَتْ بِوجْهي مَرةً = إلا رأيتُ العيْنَ دوني.اغْرَورَقَتْ

قد هالَها هَجْرَ الشبابِ لَواحَةٍ = أمستْ يَباباً ليس فيها..ما نَبَـتْ

خَضراؤها قد غادَرَتني خِلْسةً = فِي غَفْلةٍ مِني..وأعوامي مَضَتْ

واللبُ قد أضناهُ تَرويعُ الهَوى = فِي أمسِ قد ولَى لأحقابٍ.عَفَتْ

ما عادَ يَقوى للتَجافِي..نَبْضُهُ = ألْقى العَناءَ على قِلاعٍ..أسْلَمتْ

بل وانْزَوى بيْن الْحنايا.ناظراً.= عن بُعْدِ ما يَجري بِعيْنٍ. أدمعَتْ

يَسْتَذكِرُ الكَراتِ بيْنَ كَواعِبٍ = كالْجانِ لَـولا فَـلَّ قيـداً وانفَـلَتْ

لكنهُ بعد العَناءِ ..قد انْطَوى = فِي ركُنِ للذِكْرى على قَفْرِ العَنَتْ

شهر آذار العام 2000

 

الكلمات الدليلية

اترك رداً

*

code

الكاتب رشيد الجشي

رشيد الجشي

مواضيع متعلقة