نبض الوعي العربي ترحب بكل فكر يومض في أفق الثوابت الوطنية و العربية ، فمن رفع ساريتها فبحرنا واحد و من ابتغى غيرها هدفا و منهجا فلا مقام لمقاله في نبضنا

شَهيدة الفَجر

img

بقلم : ساهر يحيى*

 

 

شاعر أرنون ساهر يحيى

 

هَذْي سَنَاء ..
عروسُـكَ يا جنوب المَجْد
أشرقتْ مِنْ سَنَا البَرْق
ضُّحَى تَخَطَّتْ الحُسْنَ
والوَصْفَـا

هَبتْ كزَوْبَعَة غاضبة
تدكَ الفُجُور في لبنان دَكا
و عَصَفَا

لله درَّهَا ..
جَادَتْ بِنَفسها فَتَمَزَّقَتْ
في قَلبِ مَتَاريس المَوت
وتَسامتْ ..
تُهَلَّلَ للنّصر سُؤْدَداً
و كِيانا ..

هَذْي دمـاؤُكِ يا سَنَاء
قَـدْ نَـزَفَـتْ ..
والدَّمْـعُ ينزِفُ مِنْ أحداقِنَـا
إهْرِاقَا ونَزْفَـا ..

هَذْي دمـاؤُكِ يا سَنَاء
عَطَّرتْ الثرى ..
هل مِنْ سَنَاء تغسل اليوم الغدر
والعارا ؟..

رَحَلتْ سَنَاء مع نسائم السحر
ومَكَثَتْ في وجدان رِفَاق الدَرب
شهيدة فجر ..
وارتقتْ إلى الْمَلَأ الْأَعْلَى ..

جَنَّاتِ النَّعِيم ..
إِنْتَمَتْ لسَنَاء وتزيَّنتْ
لوصالِها ..
وتَعَطَّرتْ مِنْ طِيبِها وبَخُورها ..

طُـوبى لسَنَاء المَقَام
يُفَضْلها اللّهُ أَجْراً عَظِيما وتَلقَى
تَحِيَّةً وَسَلَاما

عَطَايا تَفِيضُ على أوطانِنَـا مَجْدا
مَنْ يغرس السُؤْدَدَ يَلْقَـى جَنَّـةً
وَجَلالا

*بيروت – لبنان

الكلمات الدليلية

اترك رداً

*

code

الكاتب محرر الموقع

admin
محرر الموقع

مواضيع متعلقة