نبض الوعي العربي ترحب بكل فكر يومض في أفق الثوابت الوطنية و العربية ، فمن رفع ساريتها فبحرنا واحد و من ابتغى غيرها هدفا و منهجا فلا مقام لمقاله في نبضنا

التوافق النسوي اليمني للأمن والسلام يناشد جميع الأطراف بالعودة السريعة لطاولات المفاوضات

img

في الآونة الأخيرة تصاعدت وتيرة الصراع العسكري في اليمن وخاصة في الساحل الغربي الأمر الذي يدعوا للقلق من تفاقم الكارثة الإنسانية حيث أن اليمن يعاني من وضع إنساني شديد الخطورة، وتعتبر الازمة الإنسانية كارثة ثلاثية تتمثل في الحرب وانتشار الأمراض وانعدام الأمن الغذائي.

 

ونناشد نحن التوافق النسوي اليمني من أجل الأمن والسلام جميع الأطراف اليمنية بالعودة لطاولة الحوار واستئناف العملية السياسية وتقديم التنازلات من أجل الوطن.

ويرى التوافق النسوي أنه وفق لتجارب مناطق مختلفة من العالم مرت بنزاعات مسلحة كان الحسم العسكري فيها سبب لإطالة الصراع وتدهور الوضع الإنساني.

 

ولهذا نشدد على تسهيل فرصة عمل المبعوث الخاص والثناء على جولته وتواصله و مشاوراته مع جميع الأطراف اليمنية والإقليمية والاستفادة من هذه الفرصة لتحكيم العقل واستئناف العملية السياسية كونها السبيل الوحيد الذي يضمن الوصول لحل مستدام ويضمن استقرار البلد وحماية المدنيين وعودة الحياة الاقتصادية والاجتماعية لمسارها الطبيعي ومعالجة آثار الحرب واعتماد الحوار والمصالحة الوطنية لحل النزاعات في اليمن واحلال الامن والسلام .

 

التوافق النسوي اليمني من أجل الأمن والسلام

5 يونيو 2018

الكلمات الدليلية

اترك رداً

الكاتب محرر الموقع

محرر الموقع

مواضيع متعلقة